Yves Rocher

في عام 1959 أسس يوفس روتشر في الغرفة العلوية من منزل عائلته في لاجزيلي في بريتاني (فرنسا) أول معملًا له والذي منه خرجت فكرة جعل الجمال النباتي واقعًا والتعبير عن مبدأ مبتكر للجمال بعيدًا كل البعد عن القواعد والصيحات العصرية التي ركزت بشكل كامل على الكيمياء. وانطلاقًا من شغفه وتميزه، حلم بإعداد العديد من التركيبات التجميلية التي تعتمد على الطبيعة في مكوناتها وفاعليتها. ونظرًا لشغفه الدؤوب أمضى يومًا بعد يوم في جمع مميزات النباتات التي اختارها وتحويلها ودمجها مع أفضل العلوم ساعيًا من خلال كل ذلك إلى أن يقدم للنساء منتجات يسهل الحصول عليها مع الإسهام بالمزيد والمزيد لاحترام بشرتهن ومظهرهن دون أي ماوة. لقد تغير كل شيء منذ 60 عامًا ولم يتغير شيئًا حيث أنه من البداية ظللنا مصدقين لمعتقداتنا. قيمنا ومعتقدتنا هما نفس الشيء وسنستمر في القيام بما نقوم به دائمًا وهو إظهار جمال النساء دون تجاوز الطبيعة الكونية، وهذا هو التزامانا منذ البداية ولزمن طويل.